منتدى الغناي: ابراهيم بوعزيزة ........... ادارة محمد العياط

مرحب في منتدى الغناي :
ابراهيم بوعزيزة
نرجو من الاخوة الاعضاء الردود على مساهمتنا في المنتدى وبارك الله فيكم
اول شريط صوتي للغناي ابراهيم بوعزيزة في المنتدى

    قبيلة الجوازي

    شاطر
    avatar
    محمد العياط
    Admin

    عدد المساهمات : 303
    تاريخ التسجيل : 01/05/2010

    قبيلة الجوازي

    مُساهمة  محمد العياط في الثلاثاء نوفمبر 23, 2010 10:40 pm

    نسب القبيلة

    الجوازي من بني سليم وأخوالهم بني هلال من أبو الليل الديب (بني سليم) وزوجته (جازية) بنت كبير بني هلال.الابن الأول هو (حمزه) وهذا هو أبو قبيله الجوانسب الجوازي
    الجوازي من بني سليم وأخوالهم بني هلال.... ولهم كثير الشرف من هذا النسب الشريف العربي الأصيل
    من أبو الليل الديب (بني سليم) وزوجته (جازية) بنت كبير بني هلال.الابن الأول هو (حمزه) وهذا هو أبو قبيله الجوازي
    ولحمزه أربعة اخوه كان منهم أربعة قبائل هم أخوة وشقائق الجوازي وهم (المجابرة والمغاربة والعريبات والجلالات) .

    الجوازي خلال العهد التركي المبكر:

    كانت حياة الجوازي في برقة حياة تعاون واحترام ومصاهرة مع اخوانهم من قبائل السعادي وكان يعتمدون على التجارة وتربية الاغنام والحرث وهم من أكثر سكان شمال أفريقيا في فصاحة اللسان لكن كبريائهم وعدم رضوخهم للضرائب التي فرضتها السلطة القرمانلية جعل القرمانللين يدسدسو الفتن والنزاعات بين القبائل ذات الاصل الواحد مما أدى إلى قيام الحرب الليبية الاهلية.
    الحرب الليبية الاهلية:

    قامت الحرب الاهلية الليبية مطلع القرن التاسع عشر خلال العهد القرمانللي في ليبيا بين يوسف باشا القرمانلي وقبيلة العواقير وبعض القبائل الاخرة من جهة وقبيلة الجوازي والمجابرة والجلالات وأخو يوسف القرمانللي وأمريكا من جهة في نهاية الحرب قام القرمانللي بدعوة 40 من اعيان قبيلة الجوازي في قصر الباشا بمدينة بنغازي بزعم تقديم وسام لهم ثم امر جنوده بقتل الاعيان والخروج وقتل اي جازوي في ليبيا مم اضطر الجوازي إلى الرحيل إلى مصر والمجابرة رحلو من اجدابيا إلى مصر وجالو وبعض الجوازي لم يرحلو واكتفوا بتغيير اسم قبيلتهم.

    الهجرة إلى مصر:

    هاجر الجوازي من ليبيا بعد تلك المزبحة التي أشرنا إليها في (قصر البركة ) في بنغازي علي يد السفاح (أحمد باشا القرملي ) الوالي التركي في ذلك الوقت .........!!!!! فهاجروا شرقا نحو مصر,وعرضت عليهم بعض القبائل العيش معهم على الحدود الليبية المصريه في مطروح, ولكن الجوازي كانوا لم يتنفسوا بعد من الجرح الذي خلفته الخيانة من الأتراك و بعض القبائل الليبية التي كانت مواليه لهم . فقرر الجوازي النزول إلي داخل الأراضي المصرية للمزيد من الأمان و البعد تماما عن أعين هؤلاء الأتراك الملاعين و أقرانهم الخونة. فأول ما قابلهم وطن (الفيوم ) في جنوب غرب القاهرة في الصحراء المصرية , فوجدوا من القبائل العربية قبيلة تسمي (الجوابيص) فضايفوهم ستة أشهر بشرط الجلاء و الابتعاد عن أرض الفيوم بعد هذه المدة ,فلم يجد (الجوازي) أي منقلب لهم أو مكان أخر ينزحوا إليه إلا الدخول الي الأرضي المصرية التي يعيش فيها المصريين من غير البدو وهذا صعب علي الجوازي التكيف معه في تلك الفترة ,فرفض الجوازي اللذين لم يكن لهم كبير في ذلك الوقت الخروج من أراضي الجوابيص , فهددهم الجوابيص بالحرب إن هم لم يخرجوا ,فقرر الجوازي اختيارشيخ لهم ,فأستقر الأمر بعد طول نقاش علي (عمر المصري ) وكان ساعتها شاب صغير و كل خبرته كانت في الحرب فقط . فجاء للمرة الأخيرة وفد من الجوابيص لإنذار الجوازي بالخروج , فاستقبلوهم الجوازي و قدموا لهم وليمة كبيرة و كان يصب لهم الماء ليغسلوا أيدهم (عمر المصري ) , بعد الغداء سألوا عن شيخ الجوازي لكي يفاوضهم وينسحب تاركاً لهم أرضهم فقال لهم الحاضرين إن شيخ الجوازي هو الذي كان يغسل لهم ايديهم بعد الغداء ,فاستعجب الناس من ذلك ودب في نفوسهم القلق. أعلن امامهم الشيخ (عمر المصري ) أن الجوازي ليس لهم مكان أخر يذهبوا إليه , فطلب منهم البقاء معهم علي أرض الفيوم , فلم يوافقوا ,فرد عليهم الشيخ الشاب إن (الحرب ) التي تهددونا بها لا تخيفنا , فنحن أهل الحرب ولكن نحن نريد البقاء لحين تضميد جروحنا ولم شملنا . رفض شيوخ الجوابيص أخر طلب من عمر المصري بالسماح لهم بالبقاء علي أرض الفيوم و قرروا الحرب علي الجوازي في اليوم التالي. ماذا قال (عمر المصري) للجوابيص عندما رفضوا بقاء الجوازي علي أراضي الفيوم؟؟!!
    إن كان مشيتوا وما الشروط إرضيتوا
    تبقوا رمايا في اطراف حطايـا وتبقوا عشاء للصــقر بو نابين
    وانتو ا نتايف من اعقاب عجايف ما تعرفوا قدر السمايــــــا وين
    واحنا جــوازي و النبـا فنطاظي وفارس الجوازي يردع بميتين
    فأيقن شيوخ الجوابيص أن المتكلم لابد أنه فارس لان ما قاله من شعر الفرسان والمحاربين ,فعرفواأنهم سوف يواجهون أياما غير مريحه في حرب هولاء الجوازي اللذين نزحوا من ليبيا بعد حرب قوات دولة الاتراك ومن والاهم من قبائل ليبيا اللذين خافوا علي وجودهم من سطوة الجوازي اللذين حاصروا قبائل العواقير لمدة ستة اشهر بعد معركة (وادي قمره),تلك المعركه التي فتحت اعين الاتراك علي خطر الجوازي عليهم وعلي وجودهم في ليبيا باكملها ,فدبروا لهم تلك المكيده في (قصر البركة ). وفي نفس الوقت كان الجوابيص أهل ثراء و رغد من العيش و ليس لهم الخبرة الكافية بالحروب , فلم يصمدوا أمام الجوازي , فأستنجدوا بالخديوي الحاكم المصري في ذلك الوقت , فلم ينجح أيضاً في قتال الجوازي اللذين كانت لهم خبرة في حروب الجبال , فقرر التفاوض معهم , فمنحهم أراضي في (محافظة المنيا) لكي يستقروا فيها , فوافق الشيخ عمر المصري , وتم تلقيب الشيخ (عمر بك المصري ), كما أعفي شباب الجوازي من الخدمة العسكرية في الجيش المصري . فنجد الآن الجوازي يتمركزون في مراكز (بني مزار , مطاي, سمالوط , المنيا) .

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أكتوبر 19, 2017 8:52 am